إعلام الواجهة

إطلاق حملة مليون ونصف شجرة للولايات المتضررة من الحرائق

تم اليوم السبت بالجزائر إطلاق حملة التبرع بمليون ونصف مليون شجرة لتوزيعها على 18 ولاية كانت قد مستها الحرائق الأخيرة.

وبلغت عدد الشجيرات المتبرع بها اليوم 30 ألف شجرة زيتون، على أن يتم توسيع العملية إلى مختلف الأشجار المثمرة تباعا.

وأوضح صاحب الحملة الشيخ شمس الدين الجزائري أن هذه المبادرة قد اطلقت من تبرعات المحسنين الذي هبوا للوقوف مع إخوانهم المتضررين في مختلف الولايات.

وقال في تصريح للصحفيين إن “هذا الوقت هو وقت الصدقة والمبادرة بها لأن إخواننا الفلاحين وغيرهم يعانون كثيرا من تبعات الحرائق الأخيرة”.

وكشف المتحدث أن أغلبية المساهمين جزائريون من داخل الوطن وخارجه، بالإضافة إلى مساهمين مصريين وسوريين ومغاربة مقيمين بالجزائر.

وحض الشيخ شمس الدين الجميع إلى المبادرة والمساهمة في هذه الحملة المهمة جدا وعدم التأخر عن فعل الخيرات.

ودعا الجميع إلى مواصلة العمل حتى بلوغ الهدف المسطر مليون ونصف شجرة، تيمنا بعدد شهداء الجزائر.

 

أترك تعليقا